هندسة الفكر والحياة
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليك ورحمة الله و بركاته

أهلاً وسهلاً بكم في منتدى هندسة الفكر والحياة الذي يهدف إلى بناء جيل بشحصية متوازنة، قادر على حمل أعباء النهوض بالأمة بإذن الله ... دعوة للمشاركة معنا في حمل هذه المسؤولية

الرجاء قراءة الارشادات في قسم منهجية وآلية عمل هذا المنتدى لتحقيق الفائدة القصوى من زيارتك ومشاركتك


زوروا صفحتنا أيضاً على الفيس بوك والتويتر , واليوتيوب


إدارة المنتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

كتاب  تلخيص  سكامبر  فلسفة  

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

شاركوا جميع من تحبون إعجابكم بهذا المنتدى في مختلف المواقع الخارجية

قم بحفض و مشاطرة الرابط هندسة الفكر والحياة على موقع حفض الصفحات

المواضيع الأخيرة
» كتاب في تعليم التفكير الناقد : برنامج RISK
الأربعاء يناير 28, 2015 12:06 am من طرف د.السرسي

» كتاب ( لن أسير وحدي ) الكاتبة أمل طعمة
الجمعة سبتمبر 12, 2014 9:36 am من طرف Admin

» مقياس الذكاءات المتعددة- بشكل ورقي
الأحد سبتمبر 07, 2014 11:13 pm من طرف nawfling

» اختبار الذكاءات المتعددة للأطفال
الأحد سبتمبر 07, 2014 11:12 pm من طرف nawfling

» العقل القوي- توني بوزان
الإثنين أغسطس 04, 2014 1:28 pm من طرف Admin

» التفكير
الإثنين أغسطس 04, 2014 1:25 pm من طرف Admin

» كيف تحب نفسك؟
الجمعة يونيو 06, 2014 9:04 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» التسامح
الجمعة يونيو 06, 2014 9:00 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» التسامح أعظم علاج في الحياة
الجمعة يونيو 06, 2014 8:55 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» الحياة تخطيط
السبت مايو 31, 2014 9:19 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» خبايا العقل
السبت مايو 31, 2014 9:07 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» سيكولوجية العقل البشري
السبت مايو 31, 2014 9:06 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» بياع الدقيقة الواحدة- سبنسر جونسون
السبت مايو 31, 2014 9:01 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» العقل المتحرر- عباس المسيرى
السبت مايو 31, 2014 8:58 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» القوة الفكرية -وليم ووكر
السبت مايو 31, 2014 8:56 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» 250 مهارة ذهنية
السبت مايو 31, 2014 8:54 pm من طرف المدربة/ منى الناغى

» من استراتيجيات التعلم النشط:استراتيجية جيكسو Jigsaw
الأحد أبريل 27, 2014 2:48 am من طرف Admin

» نماذج تدريس لتطوير مناهج للموهوبين
الجمعة أبريل 25, 2014 12:03 am من طرف الجالودي

» كتاب : قوانين النهضة د.جاسم سلطان
الإثنين فبراير 24, 2014 10:43 am من طرف Admin

» لم يسبق لي أن قابلت ملك
السبت يناير 04, 2014 1:24 am من طرف Admin

» كتاب الكتروني كامل عن حل المشكلات بطريقة تيريز
الجمعة ديسمبر 06, 2013 5:32 pm من طرف زائر

» كتاب هندسة التفكير الآن مجاناً بشكل الكتروني
السبت أكتوبر 05, 2013 11:10 pm من طرف Admin

» مكونات و كيفية بناء المفكر المسلم
الأربعاء أغسطس 21, 2013 12:53 pm من طرف Admin

» جديد/// كتاب: رحلة التغيير في رحاب سيرة الأمين
الثلاثاء يوليو 16, 2013 3:27 pm من طرف Admin

» كتاب علم نفسك التفكير : لإدوارد دي بونو
الخميس يونيو 27, 2013 10:48 pm من طرف n7a7m

» الوعي والإدراك في النفس البشرية
الأحد يونيو 23, 2013 7:32 pm من طرف Admin

» آداب الحوار الصحيح
الثلاثاء أبريل 09, 2013 12:59 am من طرف Admin

» أهمية معرفة قوانين الله وسنته في الفرد والأمم
الأحد أبريل 07, 2013 1:57 pm من طرف Admin

» سبيل اصلاح المجتمع والنهضة به
الأحد أبريل 07, 2013 1:39 pm من طرف Admin

» عرض تقديمي : مهارات التواصل الفعال
السبت أبريل 06, 2013 6:17 pm من طرف scoutlouz

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin - 480
 
نورا - 85
 
نور - 66
 
علا تكريتي - 27
 
رشا الحلاّق - 21
 
نسرين - 13
 
المدربة/ منى الناغى - 12
 
siba - 11
 
lama - 7
 
noor said - 7
 


المثقّف... وضرورة التّجديد

اذهب الى الأسفل

المثقّف... وضرورة التّجديد

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء مارس 27, 2012 3:35 am

المثقّف... وضرورة التّجديد

محمد بن صالح الدحيم
-------------------

إذا كان المنشود هو المجتمع الرّاشد، فإنّ المجتمعات سواء «تكوّنت أو تكوّمت» فقد انطوت على خزائن من الثّقافات، فيها الصّحيح والغلط، وما هو مختلط منهما، وستكون مخرجات تلك المجتمعات ونتاجها من صميم تلك الثّقافات.

ومن هنا تكمن ضرورة الثّقافة واستحقاقها للاهتمام، وكبوّابة للإصلاح فإنّ تجديد الثّقافة هو العمل الكبير الذي يقدّمه المصلحون لتلك المجتمعات، والمثقّف الرائد في الإصلاح هو المفتاح لذلك التّجديد.

ليس بالصّواب أن يبدأ الإصلاح بإلغاء الخصوصيّات الثّقافيّة، وفرض ثقافات جديدة ومحدثة، لكنّ الطّريق يبدأ بقراءة الثّقافات الموجودة، وكيف تكوّنت، أو تكومّت، وما مصادرها؟ وما تأثيراتها؟ أي أنّه لابدّ من فهم ثقافة التّجديد قبل تجديد الثّقافة، ذلك لأنّ الوسائل المغلوطة في الخطاب أو الممارسة ستوصل إلى نتائج سيّئة وخاطئة، حتى ولو كانت بنيّات حسنة، وقد جرّبت المجتمعات العربيّة كمًّا هائلاً من تلك الممارسات، واستمعت إلى أصخب الخطابات، لكنّ شيئًا إلى الأمام لم يسر، بل إنّ تلك الأدوات والوسائل أعادت المراحل وكرّست عقليّات العجز والكسل والمهانة، وتوجّهت إلى الاعتماد على الآخرين؛ بصفته نموذج الحضارة وأسلوب الحياة، أيْ أنّ فقدًا للثّقة قد حصل، ولك أن تتصوّر الحال بعد فقدان الثّقة!

وعند ذلك يأتي السّؤال: لماذا التّجديد الثّقافيّ؟ قد يكون هذا السّؤال ليس مهمًّا، لكنّ الأهميّة في أجوبة كثيرة كانت تحاول الردّ على هذا الاستفهام والمشاركة في صنع الجواب، نحن نرى أنّ التّجديد ضرورة ملحّة لـ:

- لدينا إرث ثقافيّ كبير ومهمّ، وتحتاجه الحياة اليوم وإلى الأبد.

- هذا الإرث الثّقافيّ مرّ بعصور متخلّفة متراجعة أضفت الجمود والتّقليد في كلّ المعارف.

- الإفاقة من تلك الحال جاءت متأخّرة، في حين أنّ غيرنا سبق في العلوم النّظريّة والتّطبيقيّة.

- الإفاقة المتأخّرة لم تكن شموليّة، ولا يزال يصاحبها تعقيدات وعوائق وكتل جليديّة لم تذب حتى اللّحظة.

- بعض ممارسات التّجديد جاءت ناقصة لا تمثّل مشروعًا صامدًا وقويًّا وتكامليًّا تراكميًّا، وهي تدور بين عفو الخاطر وردود الأفعال.

- الإرادة السّياسيّة لا تزال غير داعمة لمسار التّجديد الثّقافيّ، بقدر ما يحتاجه من دعم، ولا تزال تحسب حساباتها وفقًا لمصالحها ومخاوفها.

- ضعف أو انعدام الثّقة في الذّات العربيّة والإسلاميّة لحمل مبادرة التّجديد والتّقدّم بها للحياة، في حين أنّ الاتّكاء على الآخرين والسّير في ركابهم والاستجابة لمطالبهم هي مصدر الثّقة عند بعض المثقّفين.

- التحوّلات العالميّة السّريعة والقويّة والخطرة، والعيش في عصر معلوماتيّ لا محدوديّة له، كلّ ذلك حتّم خيار التّجديد وليس إلاّ التّجديد، وقد عمدت إلى جعل هذا السّبب هو الأخير بخلاف الذين يقدّمونه؛ لأنّه يمثّل سببًا ونتيجةً في آنٍ واحد، فقد جعلنا أمام واقع مختلف، ومن الغلط أن يكون هذا السّبب هو الدّافع الرّئيس؛ لأنّه سيجعل المشروع التّجديديّ ردّ فعل في أكثر أحواله، ونحن نسعى أن يكون الدّافع الأهمّ هو الإيمان بقوّة ثقافتنا وبقدراتنا وحاجتنا الذّاتيّة وما تحدّده مصالحنا ورؤيتنا.

إنّ المثقّف الذي يجعل من التّجديد رسالته في الحياة قد اكتسب الثّقة اللاّزمة بنفسه وبمشروعه، وسوف يعمل على تحديد رؤية فكريّة واضحة المعالم تبرز منظوره، وتخطّط له، وتبتكر أو تتعاون مع وسائل للتّنفيذ.

والمثقّف صاحب الرّسالة يحمل المبادرات الصّحيحة ويفعّلها؛ فهو يستثمر الفرص، ويعيشها ولا ينتظر من الآخرين إتاحة الفرصة له؛ لأنّ ذلك لا يتحقّق في عالم مليء بالأعمال والأعمال المعرفيّة بالذات.
avatar
Admin
Admin
Admin

انثى عدد المساهمات : 480
تاريخ التسجيل : 23/01/2012

http://skillsforlife.ibda3.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى